كم مدة الحمل بالايام والأسابيع وما هي مخاطره تأخر موعد الولادة للجنين والأم


30/11/2020 0

سنقوم في هذا المقال بالإجابة عن السؤال التالي: كم مدة الحمل بالايام والأسابيع وهل مدة الحمل بالايام تختلف من سيدة الى اخرى وسنتطرق الى معرفة أسباب تأخر الولادة ومخاطرها.

تنتشر بين النساء المعلومة التي تقول ان مدة الحمل تكون تسعة أشهر، إلا أن الأطباء المختصين يقومون باستخدام الايام و الأسابيع من أجل تحديد كم عدد أيام الحمل ، حيث أنه في المعدل تكون مدة الحمل هي 40 أسبوعا أو 280 يوماً إبتداءا من تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية ؛ و ذلك بسبب أن مدة الحمل لا تكون من لحظة حدوث الحمل بل يكون يحدث الحمل بعد مرور ما يقارب أسبوعين من المدة التي تم حسابها. و يمكن حساب كم عدد أيام الحمل عن طريق اضافة 7 ايام الى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية تم يضاف اليها 9 أشهر؛ ف على سبيل المثال اذا كان تاريخ أول ايام آخر دورة شهرية هو 7 فبراير، فبعد اضافة 7 ايام يصبح التاريخ هو 14 فبراير، و عند اضافة 9 اشهر يصبح تاريخ الولادة المرتقب هو 14 نونبر، الا ان نسبة 4% من النساء هن اللواتي يلدن في هذا التاريخ، حيث ان فترة الحمل تتراوح في الغالب بين 37 و 42 أسبوع حسب آخر الدراسات.

كم مدة الحمل بالايام والأسابيع وما هي مخاطره تأخر موعد الولادة للجنين والأم

  • كم مدة الحمل بالايام والأسابيع :

قد تصل مدة حمل الأم بجنينها الى 42 اسبوع او أكثر، الا انه في الغالب ما يقوم الأطباء بالقيام بتحفيز الولادة عند الوصول الى هذه المدة، و يطلق على هذه الحالة الطبية اسم : تأخر موعد الولادة ، و يكون هناك نسبة تصل الى 10 % لتجاوز مدة الحمل 42 اسبوع (او 280 يوما). كما أن احتمالية تاخر موعد الولادة يرتفع في حالة كان الحمل للمرة الأولى، او كان للأم تاريخ مسبق مع تاخر موعد الولادة ، كما يمكن ان يكون السبب هو العامل الوراثي. كما يمكن تقسيم الحمل الى ثلاث حالات :
– مدة الحمل المبكر : و تكون بين 37 اسبوع – 38 اسبوع و ستة ايام.
– مدة الحمل الكاملة : و تكون بين 39 اسبوع – 40 اسبوع و ستة ايام.
– مدة الحمل المتأخرة : و تكون بين 41 اسبوع – 41 اسبوع و ستة ايام.

  • مخاطر تأخر الولادة :

قد يتسبب تأخر موعد الولادة في العديد من المشاكل الصحية سواء على الأم او الجنين، و التي يمكن ان نلخصها في ما يلي :
– بالنسبة للجنين : يمكن ان يتسبب تأخر موعد الولادة في رفع فرص ولادة جنين ميت او خطر ان يموت الجنين بعد ان يولد، كما يمكن ان يكون حجم الجنين كبيراً مما يسبب صعوبة ولادة الجنين او طول مدة الولادة ، و قد يتسبب في حدوث كسور و اصابة الاعصاب بأضرار كبيرة. كما قد يتسبب تأخر موعد الولادة على المدى البعيد في تأخر التطور الجسدي و الذهني بالنسبة للطفل. كما تزداد فرص حدوث متلازمة الشفط العقلي بالنسبة للأطفال التي تجاوزت مدة الحمل بهم 40 اسبوعا، و تكون هذه المتلازمة عبارة عن تواجد مادة العقي و السائل السلوي داخل رئتي الجنين قبل الولادة، اثناءها، او بعدها.

قد يهمك : من أجل حساب مدة الحمل بالايام والاسابيع ننصحكم بإستخدام أداة حساب الحمل بالميلادي – أفضل حاسبة الحمل و حساب ايام التبويض بدقة كبيرة من هنا.

– بالنسبة للأم : يمكن ان يتسبب تاخر موعد الولادة في عسر الولادة، بالإضافة الى حدوث بعض التمزقات في منطقة المهبل و الشفران و الشرج. كما يمكن ان لا تقوم المرأة بالولادة بشكل طبيعي بل ستحتاج الى القيام بعملية قيصرية التي قد تتسبب بدورها في التهاب بطانة الرحم، و حدوث نزيف حاد. كما يمكن ان يكون هذا التأخر له تأثير كبير على نفسية الام و قد تتسبب لها في الاكتئاب او مشاكل نفسية اخرى.

 

شــاهــد أفضل النصائح والمواضيع الأخرى عن الحمل والولادة

إترك تعليق

ليكون في علمك بأن عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشره.


*